• الترامادول يسبب أدمانا نفسيا و جسديا

    ترامادول- كونترمال - تراماكس - تامول - تيدول - الترادول - تراموندين - ترامال - زامادول - أمادول - ترامادول

    المخدرات الاصطناعية



    المخدرات الاصطناعية
    المخدرات الاصطناعية

    تعريف المخدرات

    المخدر لغة : الخدر وهو الضعف والكسل والفتور والاسترخاء يقال تخدر العضو إذا استرخى فلا يطيق الحركة .
    وعرف الفقهاء المخدر أو المفسد : بأنه تغطية للعقل أي هو ما غيب العقل والحواس كمثال الحشيش.
    ويمكننا معرفة المزيد عن مشكلة المخدرات بزيارة الشبكة العنكبوتية والإطلاع على الإحصاءات وأسباب ونتائج المشكلة


    المخدرات الاصطناعية

    يشكل إنتاج المخدرات الاصطناعية كالأمفيتامين والميثامفيتامين وأقراص الإكستازي ومخدر إل إس دي والاتجار بها ظاهرة تطال مختلف أنحاء العالم وتستمر في التغير.

    وبما أن إنتاج هذه المخدرات لا يقتصر على مناطق زراعية محددة، خلافا لما يقتضيه إنتاج الهيرويين أو الكوكايين، يمكن إقامة مختبرات سرية في أي منطقة في العالم نظرا لسهولة تحويل المواد الكيميائية الأساسية عن وجهتها المشروعة.
    ولا ينفرد تنظيم إجرامي واحد أو منطقة واحدة بالتحكم في قطاع الاتجار بالمخدرات الاصطناعية.

     ومع تزايد عدد مصنّعي المخدرات المحليين، لم يعد من المهم أن تكون هذه المختبرات متطورة كما كانت في السابق.
    ولعملية الاتجار بالمخدرات الاصطناعية أبعاد متعددة، إذ تتوقف على توفر السلائف الكيميائية ونوعية معدات التصنيع (المتطورة والمرتجلة) وخبرة المصنّعين والطريق الذي يسلكه المنتج النهائي.

    ويضطلع الإنترنت بدور هام في تسويق هذه المخدرات ويشكل منصة للاتجار بهذا النوع من المنتجات المحظورة.

    أنماط التهريب المتغيرة

    طورت المجموعات الإجرامية الدولية وسائل على مستوى عال من الاحتراف لإخفاء السلع أثناء نقلها بطريقة غير مشروعة وإدارة الأرباح الطائلة التي تجنيها منها بشكل آمن. وقد اتبع تجار المخدرات بالتالي مسالك معقدة ودائمة التغير في مختلف أرجاء العالم لتفادي إجراءات التفتيش التي يقوم بها موظفو أجهزة الجمارك والشرطة.

    وتُنتَج المخدرات الاصطناعية على نحو غير مشروع وبكميات كبيرة في جميع القارات تقريبا. ويُستدلُّ أيضا من تنوع المختبرات السرية المنتشرة في أرجاء العالم على أن أنماط التهريب المتبعة لا تدوم إلا لفترة قصيرة.

    وتظهر المزيد من المخدرات الاصطناعية الجديدة في أسواق المخدرات، ويصنّعها في أغلب الأحيان متخصصون متمرسون في كيفية التحايل على جميع القوانين الوطنية المعمول بها.

    مدمن المخدرات قتيل بين الاحياء

    إن المدمن على المخدرات هو قتيل بين الأحياء هو شخص هزيل نحيل فقد صحته وانحدرت نفسه .
    إن انتشار المخدرات له أسوأ الأثر على الجوانب الدينية والاجتماعية والاقتصادية فهي تهدد أمن البلاد وتدمر قوة المجتمع في تدمير شبابه المستهدف من المجتمعات المعادية الساعية لإخراجنا خارج نطاق التنمية المنشودة

    رغم الأضرار الجسيمة للمخدرات إلا أن المستشفيات تستخدمها بنسب معينة ومعالجة وذلك في مجال التخدير لإجراء العمليات الجراحية ونحتاج بعض أنواعها لاستخدامها بنسب بسيطة في بعض الأدوية لتسكين الألم حسب وصفات الأطباء 

    أقترح شغل أوقات فراغ الشباب باعتباره هو الفئة المستهدفة للتدمير إضافة إلى توفير المزيد من فرص العمل المناسبة لطاقات وميول الشباب مما يساعد على تنمية المجتمع من جهة واستغلال طاقات الشباب من جهة أخرى.
    هذا واقترح أن تشدد العقوبة على كل من التجار والمروجين لتلك السموم .

    أذن لابد من تحديد الخطوات التي يجب على المجتمع اتخاذها لمواجهة تلك المشكلة  :

         تقوية برامج التوعية الدينية والصحية .
         تشديد المراقبة على مداخل الدولة ومخارجها .
         فرض عقوبات صارمة على كل من التجار والمروجين لهذه السموم .
         إعداد برامج رعوية كافية للمدمنين لتخطي تلك المرحلة .

       في رأيك ما الآثار الاجتماعية المترتبة على إدمان المخدرات ؟
    كلما زاد عدد المدمنين كلما زاد ارتفاع معدل الجرائم في المجتمع مما يستنزف موارد الدولة لمكافحتها . 
    أثبتت الإحصاءات أن ثلث عدد الحوادث في الانتحار ومحاولاته تكون من المدمنين . 
               ﴿ ولا تَقْتُلُوا أَنفُسَكُمْ إنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيماً ﴾ النساء 29

    وسائل مقاومة المخدرات

        بيان تحريم الشرع للمخدرات .
        تقوية الشعور بالمسؤولية تجاه الشخص نفسه وأسرته ومجتمعه .
        تخصيص حصص تعليمية في المدارس لشرح أخطارها .
        تركيز وسائل الأعلام على بيان أضرارها .
        تشديد العقوبة على مروجيها ومتناوليها .
        حسن متابعة الأبناء ومراقبة سلوكهم داخل المنزل وخارجه مع التعرف على أصدقائهم .



    0 التعليقات:

    إرسال تعليق